{ أوكــــــســـــانـــا }

ولمثلكِ يخفقُ قلب القلبِ وتشتعلُ الكلماتْ

تتعرى عشقاً أوراقي
فأصيرُ حروفَ هوىً
وقصيدة حبٍ يكتبها
شيطانُ الشعرِ 
بدونِ لغاتْ

يـتهاوى البعدُ الفاصلُ
بين الذاتِ 
وبين الذاتْ

يتصابى شيبي
تزهرُ ثانيةً أحلامي
والغصنُ مـَوات

يتضاءلُ هذا الكون
يصيرُ مكاناً يجمعنا
ويؤول العمرُ 
إلى لحظاتْ

فأموت هوىً
لأعيشَ هوىً
فالحبُ بقاموس جنوني
موتٌ 
فـ...حــيــاة ْ

لا فرقٌ عندي في المعنى
إن قالوا :
(قد عـَـشـِـقَ الشاعرْ )
أو قالوا :
(الشــاعرُمـــــــــــــــاتْ)

*
اوكسانا : 
كنتُ قديماً اسألُ 
نفسي :

كيفَ سأعشقُ حين يولي عهدُ صبايَ 
ويملأ شيبُ العالمِ 
رأسي...؟

كيف سأشربُ خمرَ الحبِّ ومـــاءُ الحســرةِ 
يملأ كأسي...؟
كيفَ وروحي تندبُ عمري
المحُ عمري 
في عينيكِ
وألمحُ يأسي

مــــا أجملني.!!!
وجهٌ كهلٌ ...
قلبُ الطفل ِ...
وقارُ اليومِ 
وطيشُ الأمسِ

ما أسعدني..!!!
من آخرهِ يبدأ عمري
من مغربها 
تُشرقُ شمسي.

*
ما أتعسني..!!!
أصلُ اليكِ

ورجلٌ آخر في عينيكِ

اسمٌ آخـَرَ...
آخــِـرُ اسمٍ يقطرُ ليلاً 
من شفتيكِ

ما أتعسني...!!!
أنتِ وقلبك ملك يديهِ
وكــلـِّــي 
ـ أبداً ـ 
ملك يديكِ

أعلنُ صمتي حتى...موتي
ما أطلــبهُ...ليسَ لديكِ

أصمتُ حــباً
رغم الآهِ
بقدر الحبِ...أخافُ عليكِ

*
اوكسانا :

ما دمتِ هنا فالكونُ هنا

لا تبتعدي
اقتربي...اقتربي
اقتربي أكثر
ضميني فالبردُ دنا

يا امرأةً تجمعُ ازمنتي
إني من دونكِ لستُ...أنا
.
***

[][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][]

             تعليقك على النص Your Comments
    انطباعك , إحساسك, نقدك وانتقادك, مدى رضاك عما قرأت...كل ذلك يهمني و...يفيدني

[][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][][]