حوريتي السمراء

 

(1)

حوريتي السمراء آتٍ أشتكي الأمسَ الملوَّث للبحارْ

 

آتٍ إليكِ مُكبّلاً بالجرحِ

والدمعِ المقيءِ

وذكريات مدينة الموتى

ومدافن الأحياءِ والأشعارْ

 

آتٍ إليك فأشرقي

في عالم الحبِّ الحنونِ حبيبتي

شمساً تفكُ القيدَ عن كهفِ النهارْ

  

(2)

حوريتي السمراء إنَّ الموتَ يَسكُنُني

وأسكُنُهُ

ويسكننا البقاءْ

  

(3)

حوريتي السمراءَ يا حُلُمَ الرجوعِ إلى الأمامْ

 

يا بهجةَ الأيامْ

 

يا جنّةَ الأوطانِ للقلبِ المشردِ

في المنافي ألف عامْ

 

إذ كلُّ قلبٍ قبل قلبكِ كان منفى

كان سجناً

كان قبراً للغرام

 

 

(4)

الأمسُ موعدنا

 

نمشي إليه وننسجُ من بقايا الليلِ

فوق ضياعنا كَفَنا

 

تتوحدُ الروحانِ....

نبدأ رحلةً أخرى إلى غَدِنا

 

 

 

(5)

الحبُّ لا يُصغي لقانونِ الوجودْ

 

إن لم يَعُد أمسي إلىَّ

أنا أعودْ

 

 

(6)

حوريتي السمراءَ أعلنتُ الهوى

ودخلتُ في رحمِ الصبابةِ من جديدْ

 

وعلى ضِفافِ النهرِ في الوادي البعيدْ

 

حاربتُ ظُلامي

وحررت العبيدْ

 

***