عيناكِ أمامي

 

عيناكِ أمامي

والنظرةُ تخترقُ جدارَ الأبعادِ

تُعانقني بحنو الأمْ

 

تأسرني

ببريق الدمع الخالدِ مُنتَظِراً

لمواسمِ حُلمْ

 

  

قولي شيئاً

فالحرفُ دليلي في صمتِ الأروقةِ الممتدةِ

بينَ العين وبينَ العينْ

 

كالقلبِ دليلي حينَ أسافِرُ في عينيكِ

إلى .... لا أدري أينْ...؟

 

 

عيناكِ أمامي

تأخذني والأمس معي

وسفيني مشتاقٌ للأعماقْ

 

والطرفُ الفاتِنُ يُنبوعٌ

للسُمِّ القاتلِ والترياقْ

 

  

قولي شيئا

يا واحات الشعر بصحرائي

يا شوقَ الأغنيةِ الظمأى للصوتِ العذبْ

 

قولي شيئا

يا أجملَ أنفاسٍ عَبَرَتني يوماً

وتلاشَتْ

في الأفق الرحبْ

 

***