مشاغب

كنتُ فتىً مشاغباً أيام الدراسة....
.
أغلقتُ باب الصف من الداخل قبيل حصة الرياضيات...ونحنُ في الثانوية العامة
جاء الأستاذ وحاول الدخول فلم يستطع...
قرع الباب...
فصحت من الداخل :ـ

ـ مين...؟؟؟

أجابني ببراءة ما زلتُ أعجبُ لها حتى اللحظة :

ـ أنا الأستاذ .

قلت بخبث وأنا لا أتمالك نفسي :
ـ شو بدك...؟

وانفجرتُ والطلاب نضحك بأعلى الصوت...

ولم نتلقَ إجابة...أو نسمع حركة خارج غرفة الصف إلا بعد مرور دقائق...حين انهالت ضرباتٌ شديدة على الباب يرافقها صوت المدير :

ـ يا حيوانات..افتحوا

...وفُتح الباب...وحدث
ما
لا
أستطيعُ
قوله
لأحد...

ـ انتهت ـ
ع.ص.ن2003